الجمعة، 2 يوليو، 2010

بالصور : حفل توقيع كتابي ( الرئيس البديل ) و ( نهاية إسرائيل ) للدكتور عبد الحليم قنديل

احتفل الدكتور عبد الحليم قنديل، اليوم الخميس، بتوقيع كتابين من كتبه، وهم ( الرئيس البديل ) و ( نهاية إسرائيل ) وسط لفيف من الشخصيات العامة، أبرزها : السفير إبراهيم يسري، والدكتور أيمن نور، والفنان سمير الإسكندراني، والمهندس يحيى حسين، والدكتور جمال حشمت . 

كما حضر عدد من شباب القوى السياسية، وعدد من الصحفيين، وبدأت الندوة بكلمة الدكتور علاء الأسواني، والذي أدار الندوة، أثنى فيها على صلابة الدكتور عبد الحليم في وجه النظام، وإصراره على مبادئه، وإيمانه العميق بالقضية التي يدافع عنها . 

وذكر الأسواني أنه كان مع قنديل حتى الفجر يوم اختطفه بلطجية النظام، وقال أنه استيقظ على هذا الخبر السيء، ولم تواتيه الجرأة للإتصال بقنديل، مشيرا إلى أنه خشى أن يرى الرجل الصلب وقد هزته تلك الفعلة الشنيعة، ولكنه ماإن اتصل بقنديل حتى فوجئ بصلابة الرجل وقوته، والذي رد عليه بأنه ثمن ولابد أن ندفعه .
كما ذكر جانبا مما يتعرض له قنديل من تضييق في الرزق، ومنع من الكتابة في شتى الجرائد والدوريات المصرية والعربية . 

وانتقلت الكلمة للدكتور عبد الحليم قنديل، والذي أثنى فيها على محمد عبد القدوس مقرر لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، وذلك لأن صحف النظام حاولت الوقيعة بينهم، بنشر بعض الأخبار الكاذبة . 

ثم بدأ قنديل بشرح فكرة الكتابين، وأكد أنهما مرتبطين ببعضهما، حيث إن نهاية إسرائيل تعنى نهاية النظام القائم، وهاجم مبارك، وصحفه، ومباحث أمن الدولة، وأنهى كلمته بأنه يتفهم ماتنشره الصحف الحكومية من أخبار عن اختطافه كتمهيد لاغتياله، وأكد أنه لايخشى الموت، فقد أدرك الموت حين اعتدى عليه بلطجية النظام وألقوه عاريا في الصحراء . 

وانتقلت الكلمة لبعض محبيه، ثم ختم الجلسة السفير إبراهيم يسري بكلمة بسيطة أثنى فيها على قنديل، وطالب الجميع بالتكاتف من أجل التغيير، كما دعا لمقاطعة الإنتخابات القادمة .
 




Share/Bookmark

3 التعليقات:

Remy Abdalhalim يقول...

جميل :)

غير معرف يقول...

السلام عليكم
اسباب نهاية اسرائيل الوهمية:

لا يوجد اصلا شيء اسمه دولة اسرائيل.
اليهود شعب غير محترم لا يحترم القوانين
الدولية لان احتلال فلسطين غير قانوني.
اليهود لا يوجد عندهم الديانة اللغة العادات
والتقاليد الموجودة عند باقي الدول العربية
والاسلامية المحيطة باليهود .
وضع اليهود في الوطن العربي الاسلامي
غير مرغوب به لانهم السبب الرئيسي
للمشاكل والحروب والفقر والكوارث في
الوطن العربي الاسلامي. اذا بقي اليهود في
فلسطين فان الموت والدمار سوف يلاحقهم
ولن بشعروا بالراحة والاستقرار ابدا.
فلسطين دولة عربية اسلامية وستبقى ان شاء
الله

محمد أبو العزم يقول...

وعليكم السلام ..
ستبقى فلسطين عربية ولن تزول .
تحياتى

إرسال تعليق